Les salariés de l'Eau et de l'Electricité au Maroc (ONEE)

Pour un meilleur affichage, veuillez choisir la résolution suivante pour votre écran (1024 par 768 pixels)
 
AccueilAccueil  FAQFAQ  RechercherRechercher  S'enregistrerS'enregistrer  Connexion  

Partagez | 
 

 QUE PENSENT LES PROFITEURS ET LES ARRIVISTES

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas 
AuteurMessage
watteur



Nombre de messages : 23
Date d'inscription : 04/10/2009

MessageSujet: QUE PENSENT LES PROFITEURS ET LES ARRIVISTES   Mer 21 Oct 2009 - 16:32



كشفت
تقارير صحفية فرنسية عن تفاصيل عطلة نهاية الأسبوع التي قضتها فضيلة
عمارة، الوزيرة الفرنسية من أصل جزائري، التي تتولى حقيبة وزارة الدولة
للسياسة المدنية في فرنسا، بمنتجع سان تروبيز يومي 25 و26 يوليوز الماضي.
ونشرت مجلة «ليكبريس»، في عددها الأخير، صورة للوزيرة الفرنسية إلى جانب
عمر الجزولي، العمدة السابق لمدينة مراكش والمستثمر الفرنسي جون كلود
دارمون وشخصيات أخرى حول مائدة غذاء. ورغم أن جدول مواعيدها لا يتضمن أية
لقاءات رسمية في هذين اليومين، فإن الوزارة هي التي قامت بدفع تكاليف
السفر والنقل لفضيلة عمارة رفقة مستشارها الخاص محمد عبدي.
وصرحت الوزيرة لجريدة «ليكسبريس» الفرنسية بأنها سافرت في مهمة عمل
خاصة، وأن الأمر لا يتعلق بتبذير للمال العام لأن اسمها «فضيلة». ولم تفصح
عمارة عن سبب تلك الزيارة واكتفت بالتعليق على السؤال قائلة: «لقد التقيت
بشخصيات ثرية تريد دعم دينامية مشروع أمل الضواحي، وسترون نتائج تلك
اللقاءات في الصيف القادم». وعادت فضيلة عمارة إلى باريس صباح 27 يوليوز
على متن طائرة خاصة، وسرعان ما صرحت لقناة «إم.6» بأنه «من غير اللائق
السفر إلى أماكن بعيدة وباذخة في وقت تعاني فيه فرنسا»، فيما اعتبرت بعض
المصادر تصريحات الوزيرة تتناقض مع ما تفعله على مستوى الممارسة
الميداينة.Que pensent ceux qui gaspillent l'argent des éléctriciens et leurs biens sociaux pour leur plaisir et celui de leurs proches




























لوحة المفاتيح التعليقات تعبر عن رأي أصحابها , ولا تخص إدارة موقع المساء

تعليقك على الموضوع
الاسم :
البلد :
إثيوبيا
أذربيجان

إريتريا
اسبانيا
استراليا
أفغانستان
اكوادور
الأرجنتين

الأردن
الإمارات
البانيا
البحرين
البرازيل
البرتغال

البوسنة
التشيك
الجزائر
الدنمارك
السعودية
السلفادور

السنغال
السودان
السويد
الصومال
الصين
العراق

الفيليبين
الكاميرون
الكويت
المانيا
المجر
المغرب

المكسيك
النرويج
النمسا
الهند
الولايات المتحدة
اليابان

اليمن
اليونان
انجلترا
إندونيسيا
اوزبكستان
ايران

ايطاليا
باكستان
بانجلاديش
تاجيكيستان
تركيا
تونس

جمهورية الكونغو
جنوب افريقيا
جيبوتي
روسيا
سنغافورة
سوريا

عمان
فرنسا
فلسطين
قطر
كندا
لبنان

ليبيا
مصر
موريتانيا
نيجيريا
نيوزيلندا
هونج كونج

يوغوسلافيا
أخرى
عنوان التعليق :
التعليق :







هام : المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان. و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بلأداب










الصفحة الرئيسية

السياسية

عدالة

أخبار المساء

كرسي الاعتراف

تقارير

الاقتصادية


كشفت
تقارير صحفية فرنسية عن تفاصيل عطلة نهاية الأسبوع التي قضتها فضيلة
عمارة، الوزيرة الفرنسية من أصل جزائري، التي تتولى حقيبة وزارة الدولة
للسياسة المدنية في فرنسا، بمنتجع سان تروبيز يومي 25 و26 يوليوز الماضي.
ونشرت مجلة «ليكبريس»، في عددها الأخير، صورة للوزيرة الفرنسية إلى جانب
عمر الجزولي، العمدة السابق لمدينة مراكش والمستثمر الفرنسي جون كلود
دارمون وشخصيات أخرى حول مائدة غذاء. ورغم أن جدول مواعيدها لا يتضمن أية
لقاءات رسمية في هذين اليومين، فإن الوزارة هي التي قامت بدفع تكاليف
السفر والنقل لفضيلة عمارة رفقة مستشارها الخاص محمد عبدي.
وصرحت الوزيرة لجريدة «ليكسبريس» الفرنسية بأنها سافرت في مهمة عمل
خاصة، وأن الأمر لا يتعلق بتبذير للمال العام لأن اسمها «فضيلة». ولم تفصح
عمارة عن سبب تلك الزيارة واكتفت بالتعليق على السؤال قائلة: «لقد التقيت
بشخصيات ثرية تريد دعم دينامية مشروع أمل الضواحي، وسترون نتائج تلك
اللقاءات في الصيف القادم». وعادت فضيلة عمارة إلى باريس صباح 27 يوليوز
على متن طائرة خاصة، وسرعان ما صرحت لقناة «إم.6» بأنه «من غير اللائق
السفر إلى أماكن بعيدة وباذخة في وقت تعاني فيه فرنسا»، فيما اعتبرت بعض
المصادر تصريحات الوزيرة تتناقض مع ما تفعله على مستوى الممارسة
الميداينة.




























لوحة المفاتيح التعليقات تعبر عن رأي أصحابها , ولا تخص إدارة موقع المساء

تعليقك على الموضوع
الاسم :
البلد :
إثيوبيا
أذربيجان

إريتريا
اسبانيا
استراليا
أفغانستان
اكوادور
الأرجنتين

الأردن
الإمارات
البانيا
البحرين
البرازيل
البرتغال

البوسنة
التشيك
الجزائر
الدنمارك
السعودية
السلفادور

السنغال
السودان
السويد
الصومال
الصين
العراق

الفيليبين
الكاميرون
الكويت
المانيا
المجر
المغرب

المكسيك
النرويج
النمسا
الهند
الولايات المتحدة
اليابان

اليمن
اليونان
انجلترا
إندونيسيا
اوزبكستان
ايران

ايطاليا
باكستان
بانجلاديش
تاجيكيستان
تركيا
تونس

جمهورية الكونغو
جنوب افريقيا
جيبوتي
روسيا
سنغافورة
سوريا

عمان
فرنسا
فلسطين
قطر
كندا
لبنان

ليبيا
مصر
موريتانيا
نيجيريا
نيوزيلندا
هونج كونج

يوغوسلافيا
أخرى
عنوان التعليق :
التعليق :







هام : المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان. و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بلأداب










الصفحة الرئيسية

السياسية

عدالة

أخبار المساء

كرسي الاعتراف

تقارير

الاقتصادية
Revenir en haut Aller en bas
 
QUE PENSENT LES PROFITEURS ET LES ARRIVISTES
Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut 
Page 1 sur 1
 Sujets similaires
-
» les nouveaux profiteurs
» ref/les nouveaux profiteurs
» ras le bol des gens qui pensent faire mieux que moi!
» Choses auxquelles les hommes pensent quand ils font l’amour !
» Dijon : Grève spontanée sur le réseau Divia

Permission de ce forum:Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum
Les salariés de l'Eau et de l'Electricité au Maroc (ONEE) :: Le Social ONEE :: Les Œuvres Sociales-
Sauter vers: